تلقيت رسالة عبر الإنترنت عناونها : انشرها عسى الله أن يفرج همك وفيها : [ يوم نام ابراهيم ابن الرسول عليه الصلاة والسلام في حضن أمه مارية وكان عمره ستة عشر شهراً والموت يرفرف بأجنحته عليه والرسول عليه

الجواب :
 لم أجد هذا الحديث في مصدر موثوق من كتب السنة ، كما أن علامات الوضع بادية عليه في عدة أمور منها :
1- لم يثبت في حديث واحد تلقين الميت بعد دفنه !!!
2- الطفل الصغير مرفوع عنه القلم فمن أين له سؤال الملكين في القبر ؟؟!!!!
3- ألفاظ الحديث ركيكة لا تليق بفصاحة وبلاغة النبوة ...
  فلا أرى نشر هذه الرسالة .
والله تعالى أعلم .
 

: 04-06-2010
طباعة